ميزات المستشفى الاستشاري العربي

Home / ميزات المستشفى الاستشاري العربي

يعتبر المستشفى الاستشاري العربي الاستثمار الأكبر في القطاع الصحي الفلسطيني. حيث يبلغ حجم الاستثمار في إنشائه أكثر من ستون مليون دولار أمريكي، ولكن الأهم من حجم الاستثمار هو الأهداف السامية الموضوعة للمستشفى، من حيث تقديم خدمات صحية ذات جودة عالمية تضمن سلامة المريض ورضاه عن الخدمات المقدمة. بالإضافة الى أن نوعية الخدمات الثنائية والثلاثية التي يوفرها المستشفى والتي تعمل تطبيق وتنفيذ رؤية سيادة الرئيس ابومازن حفظه الله في توطين الخدمة الصحية والطبية وبناء الاكتفاء الوطني الصحي الذاتي لوقف التحويلات الطبية للمرضى للعلاج خارج فلسطين مما سيؤثر إيجاباً على راحة المريض وذويه أولا، وكذلك استثمار للجهد والانسان الفلسطيني وتوفير المال العام. هذا وسيحقق للمرضى من أبناء شعبنا القدرة على الوصول إلى كافة الخدمات التي يحتاجونها متى احتاجوا لها دونما عناء او مشقة، سواء أكانت خدمات تشخيصية أم علاجية داخل الوطن وبأيدي وطنية عالية المهارة والكفاءة، وكذلك بناء وتعزيز علاقة شراكة تكاملية ومستدامة مع النظام الصحي الفلسطيني بجميع انواعه وعلى راسه النظام الصحي الفلسطيني الحكومي كونه عمادة الصحة في فلسطين ومظلته الرسمية والمرجعية القانونية.

لقد بدأ المستشفى الاستشاري العربي العمل عام 2016 بقدرة تشغيلية بلغت 70 سرير كمرحلة تشغيلية أولية، وتبعها تشغيل تدريجي لعدد أكبر من الأقسام العلاجية وزيادة في عدد الأَسِرَّة ليصل العدد الإجمالي لأَسِرَّة المستشفى إلى 330 سرير والتي يكون نصفها أَسِرَّة نوعية من حيث الاختصاص الطبي على الأقل.

يقام المستشفى الاستشاري العربي على أرض تبلغ مساحتها الإجمالية 13 ألف متر مربع، أُقيم عليها بناء بمساحه 25 ألف متر مربع موزعة على 14 طابقاً.

تمَّ إنشاء المستشفى الاستشاري العربي على مستوى عالٍ من التصاميم الهندسية التي تراعي شروط ومتطلبات عمل المستشفى وفق اخر ما وصل اليه التقدم التكنولوجي وتمَّ رفده بالكادر الطبي المميز ضمن أدق المواصفات العالمية المتخصصة. كل ذلك من أجل تغطية حاجة المجتمع الفلسطيني من خدمات الرعاية الصحية المميزة من المستوى الثانوي والثلاثي، ووقف ما أمكن من معاناة المرضى وحاجتهم في الوصول إلى الرعاية الطبية خارج الوطن وتوطين الخدمات الصحية والطبية الفلسطينية، وتوفير الظروف المواتية لاستقدام الكفاءات الفلسطينية الطبية في الخارج وعودتهم لخدمة مجتمعهم المحلي، وتقديم أفضل الخدمات الطبية التي تلبي احتياجات المرضى بشكل خاص والنظام الصحي الفلسطيني بشكل عام. بالإضافة إلى تقديم خدمات متميزة من خلال أكفأ المختصين، وأحدث التقنيات والمتعارف عليها عالميا وبأعلى المستويات من الجودة مع توفير أرفع خدمة تضمن بيئة مميزة من الراحة والرفاهية للمريض وزواره وعلى مدار الساعة وطيلة أيام الأسبوع. يقدم المستشفى خدمات طبية وصحية شاملة سواء تشخيصية (مخبرية، مختبر جينات، او شعاعية والتصوير الطبقي والرنين المغناطيسي) او علاجية بما فيها خدمات الطوارئ، حيث تتوفر الخدمات لجميع الاختصاصات الطبية. المستشفى معتمد من قبل المجلس الطبي الفلسطيني كمستشفى تعليمي لجميع الاختصاصات.

المستشفى الاستشاري العربي حاصل على شهادة الاعتمادية الدولية للجودة JCIA وما يتطلب ذلك من متابعة يومية لجودة الخدمة المقدمة ورضا المريض والتحسين المستمر ومتابعة جميع الشكاوى والملاحظات. يستخدم المستشفى النظام المحوسب والالكتروني في أجزاء عمله المختلفة سواء الملف الطبي الالكتروني، نظام الموارد البشرية المحوسب، النظام المالي العالمي SAP وما يربط هذه الأنظمة محوسب أيضا.
مستشفى الاستشاري العربي يستخدم النظام المحوسب للتبليغ وتابعة وعلاج اية شكاوى او ملاحظات او تجاوزات سواء طبية او غير طبية ويوفر طاقم متفرغ لمتابعتها وعلى مدار الأسبوع مما يتيح ويخلق بيئة صحية تعالج المشاكل او الملاحظات من جهة وتعمل على التحسين من جهة أخرى.

حاليا يقوم المستشفى ومن خلال الشركاء والمستثمرين ببناء مبنى مستقل مجاور للمستشفى ومتصل معه عبر جسر مخصص لنقل المرضى وبمساحة 14400 متر مربع كمرحلة أولى ومخصصة جميعها لتشخيص وعلاج جميع أنواع السرطان الأورام ويشتمل على العلاج بالإشعاع (External Beam Brachytherapy and). والعلاج المشع والكيماوي والبيولوجي والهرموني للكبار والصغار وزراعة النخاع. كما ان المبنى سيشتمل على طابق مخصص للعلاج التلطيفي والمرضى أصحاب الحالات المستعصية وطابق للعيادات الخارجية وطوارئ مخصص للأورام وكذلك طابق للبحث العلمي والمحاضرات والندوات واللقاءات التعليمية (قيد الانشاء).